الرئيسية - إقليمي - موقع روسي: الآداء العسكري السعودي أفشل منظومة “باتريوت”

موقع روسي: الآداء العسكري السعودي أفشل منظومة “باتريوت”

مرآة الجزيرة

اعتبر الكاتب “ميخائيل خوداريونوك”، في موقع “غازيتا رو”، أن سبب فشل منظومة دفاع “باتريوت” يعود إلى أن هذا السلاح في أيد غير كفؤة ويفتقر للتنظيم والتنسيق العسكري المناسب.

الكاتب وفي مقال، تناول أسباب عجز منظومة الدفاع الجوي الأمريكية “باتريوت” عن حماية المواقع النفطية السعودية بعد هجوم 14 سبتمبر الذي استهدف منشآت نفطية تابعة لشركة “أرامكو” السعودية بصواريخ وطائرات مسيرة.

وأوضح المقال، أن الصواريخ المجنحة والطائرات المسيرة التي استخدمها اليمنيين عادةً، ما تطير على علو منخفض جداً ما يجعلها ضعيفة الظهور على الرادار، لذا يجدر بالعسكريين في مثل هذه الحالة أن ينتبهوا على الفور لدخولها، آخذين في الاعتبار أن الزمن المتاح لاكتشاف هدف من هذا النوع والتقاطه وتعقبه وفتح النار عليه وإصابته قليل نسبياً. وأضاف، ولا يوجد عملياً وقت للتفكير أثناء العمل القتالي. يجب إنجاز جميع العمليات في ثوانٍ معدودات، بالمعنى الحرفي.

أما في الحالة السعودية، فأكد الكاتب أنه جرى استخدام رادارات وأسلحة نارية غير كافية لتغطية مواقع الشركة السعودية “أرامكو” ولم يتم إدخالها في أي نظام متكامل كما أن المناوبة القتالية نظمت بتجاوزات كبيرة وتدريب الكادر عملياً دون المستوى المطلوب.

لذلك، فالمشكلة ليست في “باتريوت”، يورد الكاتب إنما في السلاح الذي يتواجد “في أيد غير كفؤة ودون تنظيم مناسب لن يكون قادرا أبداً على إظهار الخصائص التي أعلنها الصانع. وتوخياً للموضوعية، لنظام الدفاع الجوي الأمريكي باتريوت سيرة قتالية جديرة بالإحترام”.

ولفت الكاتب إلى أن الرئيس الروسي” فلاديمير بوتين” اقترح على “السعودية” شراء أنظمة الصواريخ الروسية المضادة للطائرات إس-400. وعلّق قائلاً “يجب أن نضيف إلى ذلك أن السعوديين بحاجة إلى شراء وسائل الاستطلاع والكشف، وأنظمة الدفاع الجوي قصيرة المدى، إلى جانب إس-400، وقبل كل شيء، Tor ، وعندها تنال المملكة العربية السعودية الحماية الجوية المطلوبة لكن يبقى الأمر مرهونا بالكادر المدرب تدريباً عالياً”.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك